1- 10 Questions to know the appropriate coach by Hani Bahwireth

This month we are celebrating the massive growth in the Middle East and we welcome our guest blogger Hani Bahwireth
10 أسئلة لمعرفة الكوتش المناسببتاريخ :

لا تقدر خدمات الكوتشنج (التمكين) بثمن لشخص يبحث عن نقاط قوته، هدفه، رسالته، تخصصه، وظيفته، مشروعه الخاص أو تطوير مهارة ما. ويعد الكوتشنج من الخدمات التي باتت تأخذ رواجاً كبيراً في العشر سنوات الماضية لعدة أسباب منها: التحولات الاقتصادية والاجتماعية والمعرفية في عصر لم تعد المعرفة أو الشهادة المؤشر الكافي للنجاح. تقول الباحثة كاثرين بروكس “على الرغم من أنني مستشار مرخص ومدرب إلا أنني أحب الكوتشنج لأنه يتمحور حول الأهداف والنتائج أكثر من المشورة التقليدية” وأضافت أن هذا التصور مبني علي ممارستها للاستشارات وتقديم البرامج التدريبية على الصعيد الجمعية الوطنية للكليات وأصحاب العمل. ولكن كما هو الحال مع كل ظهور للفنون والعلوم الجديدة ومع غياب التنظيم المحلي، ستجد في المقابل من يدعي الخبرة في كل شيء “الحياة” و “المهنة” و “القيادة” قبل أن يكتمل التأهيل. وبسبب غياب المفهوم الصحيح يتم الخلط وتتشوه الصورة ومن ثم تحارب تحت مسميات مختلفة. لذا أحببت في هذه المقالة أن أسابق الزمن قبل أن يتم وأد الكوتشنج صغيراً في عالمنا العربي وأقدم 10 أسئلة تحتاج إلى اجابتها قبل التعاقد مع الكوتش أو التعاقد مع جهة  تدرب الكوتشنج:

1. هل الكوتش (أو المدرب) عضو ومعتمد من منظمة متخصصة في الكوتشنج مثل الاتحاد (الفيدرالية) العالمي للكوتشنج أو الجمعية البريطانية للكوتشنج أو المجلس الأوروبي للكوتشنج والمينترشيب؟ – مع ملاحظة أن بعض العضويات يمكن الحصول عليها ببساطة عن طريق دفع رسوم، لذا تأكد من المعايير المهنية ومدى تحققها لذا الكوتش الذي تنوي العمل معه؟
2. هل سيرة الكوتش (أو المدرب) الذاتية توضح خلفيته التعليمية والخبرة المهنية المتصلة بالكوتشنج؟  هل البرنامج الذي التحق به لإكمال شهادته معتمد ويراعي معايير الجمعيات أعلاها؟ هل ساعات التدريب أو ساعات الكوتشنج الذي حصل عليها أو قدمها كافية؟

3. هل تعرف هدفك كمستفيد من جلسة (أو جلسات الكوتشنج) الذي ترغب الحصول عليها وهل الكوتشنج (التمكين الشخصي) هو الخدمة المناسبة لتحقيق ذلك؟
4. هل هناك وثيقة (اتفاقية) توضح الإجراءات والأدوات التي ستستخدم، التكاليف المتعلقة بهذه الخدمة، سرية وخصوصية العميل؟

5. هل الكوتش واعي وقادر على أن يوضح للعميل ما هو الكوتشنج ومالفرق بينه وبين الخدمات الأخرى (مثل: العلاج، الاستشارت)؟

6. هل يوفر لك الكوتش الفرصة للتحدث مع عميل سابق للتعرف عن جودة وفعالية الخدمات المقدمة؟

7. هل لديك صورة واضحة عن فلسفة الكوتشنج الخاصة بالكوتش، قاعدة المعارف والنظريات أو المناهج التي يستخدمها؟

8. هل عمل الكوتش مع أفراد سابقين في نفس موقفك وموضوعك؟ مثلاً: على الرغم من أن العديد من القضايا المهنية هي مشتركة بين جميع الباحثين عن عمل. لكن المجموعات المختلفة تواجه تحديات مختلفة، فعلى سبيل المثال: الكوتش الذي يقدم خدمة لطلبة الجامعة قد لا يكون أفضل كوتش بالنسبة لشخص يحاول وضع خطة التقاعد الخاصة به؟

9. هل ممكن أن تحصل على جلسة مخفضة قبل التوقيع على كامل الخدمة؟

10. هل الكوتش معتمد في المقاييس والأدوات التي يستخدمها من جهة معتبرة؟

أخيراً:عندما تجد الكوتش المؤهل والمناسب استفد من كامل خدمته، كن ملتزماً و مشاركاً بفعالية ، احضر جلساتك بانتظام، فكر في الأسئلة باهتمام، وقم بالمهام  بحرص.

هاني باحويرث

كوتش معتمد من الاتحاد العالمي للكوتشنج وعضو الجمعية البريطانية للكوتشنج

(Visited 38 times, 1 visits today)

Leave a Comment





Download our free guide to the professional coaching development pathway

Clients we have worked with

Our associations and accreditations

Recent Posts
(Visited 514 times, 1 visits today)